تعبيرًا عن دورها الكبير منذ الإعلان عن تأسيسها..

هيئة الترفيه تسهم في "اليوم الوطني الـ88" بأجندة فعاليات ضخمة

الجمعة - 10 محرّم 1440 - 21 سبتمبر 2018 - 12:26 مساءً
الرياض

على هامش الاحتفالات باليوم الوطني الـ88، تقدم الهيئة العامة للترفيه جملة من الفعاليات الضخمة، التي تسهم في إبراز هذه المناسبة الوطنية، وتهدف الفعاليات إلى تعزيز "الروابط الاجتماعية"، من خلال توفير فرص للعائلات والأصدقاء لمشاركة فرحتهم باليوم الوطني، وإبراز معايير المستوى الاحترافي التي تعمل بها هيئة الترفيه، وقدرتها الكبيرة التي تتمتع بها على تنظيم هذه الفعاليات في وقت قياسي.

وتزامن إنشاء الهيئة العامة للترفيه في الثلاثين من شهر رجب 1437هـ، مع إعلان المملكة لرؤيتها المستقبلية 2030، بهدف دعم وتعزيز صناعة الترفيه في المملكة، لما يمثله قطاع الترفيه من أهميّة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وتوفير فرص العمل للمواطنين ومنح المدن السعودية قدرة تنافسيّة دوليّة.

ويعد ذلك رافدًا لتفعيل دور الصناديق الحكومية المختلفة في تأسيس وتطوير المراكز الترفيهية، وتشجيع المستثمرين من داخل وخارج المملكة, وعقد الشراكات مع شركات الترفيه العالمية، وتخصيص الأراضي لإقامة المشروعات الثقافية والترفيهية من مكتبات ومتاحف وفنون وأندية هواة وغيرها.

ومنذ إنشاء الهيئة وهي تؤدي دورًا مهمًا في الرقي بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية في المملكة، وتنظم ورش عمل متخصصة لأخذ مرئيات عينة من جميع فئات المجتمع ومشاركتهم الأفكار في ما يخص بناء قطاع الترفيه، بالإضافة إلى دعوة الشركاء والمهتمين بهذا المجال، لبحث الآليات الأمثل للتكامل بين هيئة الترفيه وشركائها من أجل صناعة قطاع يسهم بفاعلية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وتهدف الورش للاستفادة من آراء وأفكار المشاركين، وتحديد متطلبات الجهات الحكومية والقطاع الخاص ومجتمع الأعمال، لأخذها في عين الاعتبار من قبل الهيئة العامة الترفيه عند تحديد الأنشطة والفاعليات التي تشرف على تنظيمها، من أجل تطوير صناعة الترفيه في المملكة، وتفعيل دور جميع الشركاء في القطاع بداية من مناقشة مسارات عملها معهم، والمقترحات والمبادرات التي سيطرحها الشركاء عن إمكانيات القطاع في الإسهام الفعال في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمملكة، وختامًا بتوفير فرص عمل جديدة والتي من شأنها خفض نسب البطالة.

وتضع الهيئة لكل المناسبات المتواترة على المملكة، روزنامة مناسبة تحتوي على أنشطة ترفيهية مختلفة تشمل جميع المناطق، كما تنظم هيئة الترفيه أيضًا جلسات حوارية لتبادل الآراء ومناقشة روزنامة فعالياتها الترفيهية بحضور ممثلي وسائل الإعلام المحلية، إلى جانب نخبة من الكتّاب والمفكرين وأصحاب الرأي والمؤثرين في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتدعم الهيئة العامة للترفيه العديد من المهرجانات والفعاليات والنشاطات في المملكة وتنظم أكبر عدد ممكن من الأنشطة الترفيهية من خلال #روزنامة_الترفيه، بالتزامن مع موسم العطلات، وتؤكد الهيئة دائمًا استمرارها في إثراء المحتوى الترفيهي المحلي للفعاليات حتى تصل إلى المستوى الذي يرضي شرائح المجتمع كافة, ويغطي جميع أنحاء المملكة, حيث يشكل هذا التنوع دعمًا للاقتصاد الوطني، من خلال توفير آلاف الفرص الوظيفية، ورفع مستوى الاستثمار للشركات بمختلف أحجامها وتعزيز المنظومة المجتمعية، تماشيًا مع أحد المرتكزات الأساسية في رؤية المملكة 2030 في توفير بيئة عامرة .

وتتماشى فعاليات اليوم الوطني، مع الأهداف الرئيسة للهيئة العامة للترفيه، عبر توفير الخيارات والفرص الترفيهية، وتنمية نشاطات الترفيه لجميع شرائح المجتمع في كل المناطق، لإثراء الحياة ورسم البهجة التي تعد أحد أهداف رؤية المملكة 2030.

وأطلقت الهيئة العامة للترفيه هذا العام منصة "تسجيل الأفكار لروزنامة ترفيه 2018" الإلكترونية لمنظمي الفعاليات الترفيهية من المؤسسات والشركات المتخصصة المحلية والإقليمية والدولية، بهدف تنمية وتطوير وتنويع القطاع من خلال إثراء صناعة الترفيه في المملكة العربية السعودية والوصول بها إلى أعلى المعايير الدولية.

ودعت الهيئة شركات تنظيم الفعاليات الراغبين في الحصول على الدعم والتمويل للأفكار (التي تجتاز معايير القبول والترشيح)، إلى التسجيل في المنصة الإلكترونية.

وأوضحت الهيئة أن إطلاق المنصة الإلكترونية يُعد أحد مساعيها الرامية إلى تقديم باقة من الخيارات الترفيهية المتميزة للعام المقبل، من خلال تطوير العديد من الأدوات الفاعلة لتطوير ودعم القطاع الترفيهي لتصل خدماته إلى جميع مناطق المملكة.

وأكدت عزمها على المضي قدمًا نحو تطبيق عدد من الاستراتيجيات التي من شأنها تعزيز الخدمات الترفيهية باختلاف أشكالها، مع الحفاظ على الموروث الثقافي والاجتماعي، مضيفة إلى أن المنصة الإلكترونية تتيح لمزودي الخدمات التواصل وتقديم العروض إلكترونيًا، إلى جانب تطوير 14 ملفًا تعريفيًا يهدف إلى إلهام وتوجيه مزودي الخدمات للابتكار وبناء محتوى ثري.

كما أطلقت الهيئة العامة للترفيه خدمة إصدار التراخيص اللازمة لإقامة النشاطات الترفيهية إلكترونيًا، ودشنت بوابة إلكترونية خاصة باسم "بوابة التراخيص"، تهدف إلى تسهيل حصول منظمي الفعاليات على التراخيص اللازمة لإقامة الفعاليات، الأمر الذي من شأنه تسريع إجراءات العمل بطريقة آمنة وفعّالة .

وأعلنت الجهات والهيئات الرسمية ‏في المملكة في إطار تعزيز التعاون والتنسيق فيما بينها, عن اعتماد منصة موحدة لعرض فعاليات وأنشطة اليوم الوطني لهذا العام في جميع مناطق ومدن ومحافظات المملكة، تحت شعار "روزنامة اليوم الوطني"، وذلك رغبة من جميع الجهات الحكومية في التسهيل على المواطنين والمقيمين طريقة اختيارهم لحضور الفعاليات المتنوعة، والرجوع إليها بكل يسر وسهولة.

وتأتي هذه الخطوة لتأكيد أهمية ‏توحيد جهود جميع الجهات الحكومية المشاركة للاحتفاء بهذه المناسبة الغالية على قلوب الجميع، وما يسفر عنها ‏من تنظيم فعاليات وبرامج تليق بالحدث وأهميته, حيث أثمر التنسيق والتعاون بين العديد من الجهات الحكومية إلى توحيد كل ‏فعاليات اليوم الوطني هذا العام تحت مظلة "روزنامة اليوم الوطني" كمنصة إلكترونية تفاعلية تتضمن التفاصيل والمعلومات عن ‏العديد من الفعاليات المتنوعة.

وتأتي فعاليات اليوم الوطني بتعاون مشترك بين كل من وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة بأمانات المناطق، وزارة الإعلام ممثلة بمركز التواصل الحكومي، هيئة تطوير مدينة الرياض، الهيئة ‏العامة للترفيه، الهيئة العامة للرياضة، والهيئة العامة للثقافة، بالإضافة إلى مؤسسة مسك الخيرية.

يشار إلى أنه بإمكان الجميع زيارة البوابة الإلكترونية الخاصة بروزنامة اليوم الوطني www.roznamah.sa أو متابعة حساب الروزنامة على قنوات التواصل الاجتماعي @Roznamah_sa أو من خلال تحميل تطبيق الروزنامة للأجهزة الذكية من خلال الرابط https://land.ly/roznamah للاطلاع على المزيد من الأنشطة والفعاليات الترفيهية الخاصة باليوم الوطني.

 

لمشتركي STC .. الآن جوال عاجل ( مجاناً ).. ارسل الرقم ( 1 ) إلى الرقم ( 809900 ) للأخبار المحلية

التعليقات

تم استلام تعليقك، نشكر لك مساهمتك، سيتم نشر التعليق بأقرب وقت ممكن
ساهم بإضافة تعليق جديد
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة عاجل الإلكترونية 2007-2018 ©
DMCA.com Protection Status

تطبيق عاجل